بداية مشروعك الخاص

by Mohamed Elboghdady

بداية مشروعك الخاص

عليك أولا أن تكون قد جهزت فكرة المشروع، ودرست مدى إحتياج السوق لها، وكذلك وضعت خطة لتنفيذ الفكرة، ومن ثم تأتي الإرشادات التالية لتنير لك الطريق قبل أن تشرع في الخطوات التنفيذية. إذا أردت الدخول في مجال جديد على خبراتك السابقة، فمن الأفضل أن تتريث وتجرب العمل كموظف في هذا المجال قبل إنشاء شركتك.

Group of People Talking to Each Other in Front of Brown Wooden Table

جدوى مشروعك الخاص

التخطيط للمشروع من خلال وضع خطّة واضحة ومحدّدة حول الأمور المراد القيام بها، حيث يضمن ذلك تحويل المشروع من مجرّد فكرة إلى واقع ملموس، ويعتبر ذلك من الأساسيّات الواجب القيام بها في بداية المشروعات الجديدة، حيث تحدّد الخطة ملامح العمل منذ البداية، انتقالاً إلى مراحل تطوّر الأعمال، وصولاً إلى نهاية تأسيس المشروع، علماً بأنّ هناك أنواع عديدة من الخطط الخاصّة بالمشاريع، ويختلف ذلك تبعاً لاختلاف مصدر التمويل.

مستوى مشروعك الخاص

الكثير ممن يملكون عملا او مشروعا جانبيا إلى القيام بكل العمل بأنفسهم، ولكن سيكون من الأفضل أن تجد شخص محترف في مجال عملك أو حتى موظف أو اثنين يمكنهم العمل معك بحيث تقضي الجزء المهم من وقتك في إدارة العمل وتنميته بشكل أفضل.

  • اسباب القيام بدراسة مشروعك الخاص

  • كيفية عمل مشروعك الخاص

  • فرص النجاح

1-اسباب القيام بدراسة مشروعك الخاص

امتلاك الشغف والحماس للبدء بالمشروع.
 البدء بالمشروع في الوقت الذي يمتلك صاحبه عملاً آخر بشكل ثابت، وذلك لضمان وجود دخل قبل البدء بتحقيق الأرباح المرجوّة من المشروع، لأنّ ذلك يحتاج لفترة من الزمن.
 طرح الفكرة على الأشخاص المقرّبين، بما في ذلك الأصدقاء، والعائلة، والأقارب، وغيرهم، وذلك للاستفادة من أفكارهم.

Group of People Sitting Indoors

2-كيفية عمل مشروعك الخاص


إيجاد فكرة المشروع:
إن إيجاد الفكرة المناسبة للمشروع، تعتبر الخطوة الأساسية للبدء في تنفيذ المشروع، وللوصول لهذه الفكرة لابد من الاعتماد على العديد من العناصر، التي تساعد الشخص في إيجاد أفضل فكرة تناسب شخصه وتناسب المجتمع الذي يحيا به.
حيث أنه لابد من التفكير في التطور التكنولوجي والتفكير في الخدمات، التي سوف يقوم بتقديمها من خلال مشروعه، كما أنه من الضروري أن يستعين هذا الشخص بخبرات من سبقوه في هذه الخطوة
إعداد خطة العمل:
يتم إعداد وتجهيز خطة عمل مكتوبة، تشتمل على كافة التفاصيل التي تخص المشروع، ويتم إعداد خطة العمل عن طريق اتباع بعض الخطوات، وتتمثل هذه الخطوات في الآتي:
صفحة العنوان: في بداية الأمر لابد من اختيار اسم المشروع، على أن يكون اسم مميز يلفت انتباه من يسمعه.وضع الملخص التنفيذي للمشروع: يتم من خلاله تلخيص كل ما تشتمل عليه الخطة، وذلك من خلال كتابة وصف كامل للشركة.
وضع الوصف الوظيفي للمشروع:
 يتم من خلال هذه الخطوة، تحديد نوع العمل الذي سوف يقوم به المشروع، والتوقعات المستقبلية له.
وضع الخطة التسويقية للمشروع: لابد من أن يتم تحديد الأسواق، التي سوف يتم التعامل معها، والتي سوف يستهدفها المشروع، بالإضافة إلى تحديد أفضل طريقة لبيع وتسويق المنتجات أو الخدمات، التي سوف يقوم المشروع بتقديمها.
دراسة السوق المنافس: يتم من خلال هذه الخطوة، دراسة سوق المنافسين للمشروع، ومعرفة كافة نقاط القوة والضعف لهم، والعمل على تقديم منتجات وخدمات مميزة عنهم.
وضع خطة جيدة للتصميم والتطوير: يتم من خلالها تحديد المنتج، الذي سوف يتم العمل عليه، وتحديد أنسب الطرق، التي تعمل على تطوير هذا المنتج لتجعله مميز، بالإضافة إلى تحديد ميزانية خاصة بإنشاء هذا المنتج.
التمويل: يتم من خلالها تحديد المصادر التي سوف يتم تمويل المشروع من خلالها ووقت توفيرها وكميتها
عمل هيكل واضح للمشروع:
تعتبر هذه الخطوة أحد أهم الخطوات اللازمة لتنفيذ المشروع حيث أنه يتم من خلالها تحديد هوية المشروع وما إذا كان مشروع فردي قائم بذاته أو أنه مشروع قائم على الشراكة، وكل ما يتعلق بالمشروع من مزايا وعيوب.
التسويق الجيد للمشروع:
من أهم الخطوات التي يعتمد عليها نجاح المشروع هو التسويق الجيد له وهناك العديد من الوسائل التي تستخدم للإعلان عن المشروع.
حيث أنه إذا كان المشروع من المشروعات الصغيرة فإنه من الممكن الإعلان عنه والتسويق له عبر شبكات التواصل الاجتماعي بكل سهولة، وذلك نظرًا للإقبال الشديد عليها.
أما إذا كان المشروع من المشروعات الضخمة فإنه لابد من تصميم علامة تجارية للمشروع على أن تكون مرتبطة بلوجو مميز، حتى يتم ربط المشروع بهذه العلامة التجارية في أذهان الناس مباشرةً.

3-فرص النجاح

التأكد من امتلاك فريق عمل متكامل يعمل بكل طاقته، من أجل المساعدة في حل المشكلات، التي يتعرض لها المشروع خاصةً في بدايته وخلق روح التعاون والألفة بينهم، وعدم وضع المسافات بين صاحب المشروع والموظفين، والتواصل الدائم معهم ورفع معنوياتهم.
 التأكد من إكمال كافة الشروط والالتزامات المالية الواجب توافرها قبل البدء في تنفيذ المشروع، والتي تتمثل في الحصول على التراخيص اللازمة والضرائب والتسجيل بالسجل التجاري، وذلك حتى يأخذ المشروع الشكل القانوني، ولحماية صاحبه من التعرض للمساءلة القانونية والغرامات.
ضرورة الاستعانة بآراء الآخرين، وأخذ النصائح من الذين سبق لهم التعامل في التجارة ومع العملاء.
إعداد خطة مالية للمشروع، يتم من خلالها توضيح كل ما يتعلق بالأمور المالية الخاصة بالمشروع.
 عمل دراسة جيدة تشتمل على أفضل الطرق التسويقية التي تناسب المشروع، والتي تعتمد على معرفة الشريحة المناسبة من الأشخاص التي سوف يتعامل معها المشروع.
 العمل على توفير أكبر سيولة ممكنة؛ لأن توافر السيولة في بداية المشروع أكبر دليل على نجاح العمل التجاري.
العمل على التفكير الدائم في إيجاد طرق جديدة لتحديث، وتطوير المنتج بشكل جيد، وذلك لجعل المشروع مميز عن غيره.
 البحث عن نوع تجارة جديد، حتى تجعل  المشروع  مميز عن غيره من المشاريع، كما أنه من الضروري البحث عن أفضل الشركات للتحالف معها.
اجمع فريق متميز ليعمل معك. لو اقتضى الأمر عيّن محاسب عام مُعتمد جيد، ومحامي جيد. لو كنت تستثمر في العقارات، اعمل مع سمسار محترف وناجح وحَسَن السُمعة.
آراء العملاء:
يتشجع العملاء بقراءة مقالتنا لأن ملئ بالاهمية والمعلومات الكافية لقيام بمشروعك الخاص وتجعلهم فى حالة من الطمأنينة والاستقرار عند بداية تنفيذ المشروع .
متحمس العديد من الشباب بتنفيذ كل الخطوات التالية لبدء المشروع بكل امان وسهولة دون خوف أو قلق فالديهم مرجع متكامل من كل الخطوات ليتمكنوا من تخطيط وتنظيم وتنفيذ أى مشروع خاص .
تسود حالة من التفاعل الإيجابي من العديد من الشباب عند قراءة هذه المقالة المتميزة المشبعة بكل الخطوات والمعلومات الجيدة التى تساعد على تخطيط وتنفيذ مشروعك الخاص